القلعة كافكا
القلعة
القلعة

القلعة

الكاتب: كافكا
CHF 23.00 2300
3 نسخ متوفر في المكتبة
  • تم ارسال طلبك سيتم التواصل معك بخصوص هذا الطلب
  • اطلب من فضلك قبل
إسم الكتاب
القلعة
الكاتب
كافكا
الرقم الدولي
9789921723021
تفاصيل الكتاب تعتبر رواية القلعة من أكثر روايات فرانز كافكا كابوسية وكآبة، اعتمد فيها على الترميز بشكل كبير حتى اختلف القراء في فهم قصده وغرضه من الرواية، ترهق القلعة كافكا وقراءه، ولكنها تترك أثرها الدائم في نفس القارئ. صدر كتاب القلعة في طبعة أنيقة جديدة وببترجمة بديعة لـ نبيل الحفار في طبعة مشتركة بين منشورات تكوين ودار الرافدين وممدوح عدوان ضمن روايات مترجمة متميزة تضم عدة أعمال لكافكا. نبذة عن رواية القلعة هناك أيضًا في الساحة الرئيسية كانت تقوم كنيسة، جزؤها الأكبر محاطٌ بمقبرة قديمة، وهذه بدورها محاطة بسور عالٍ، لم يتمكن من تسلقه إلا قلة من الفتية، وحتى ك لم يفلح. لم يكن الفضول ما دفعهم إلى ذلك، فالمقبرة بالنسبة إليهم لم تعد تنطوي على أسرار. لقد دخلوها سابقًا عدة مرات عبر بوابتها الحديدية، لكنهم ابتغوا إخضاعها من فوق السور العالي والأملس. ذات يوم قبل الظهر - كانت الساحة الساكنة والخاوية تفيض بنور الشمس - أفلح ك بشكل يثير الدهشة، وفي موضع أخفق عدة مرات عنده سابقًا، في تسلقه من المحاولة الأولى وبين أسنانه علَمٌ صغير. كانت قطع الحجارة لا تزال تتساقط من تحته عندما اعتلى السور، غرس العلم في شقٍ وفردت الريح القماشة، نظر إلى الأسفل ومن حوله وكذلك من فوق كتفه إلى الأفق، ثم إلى الصلبان المغروسة في الأرض؛ لا أحد الآن وهنا كان أكبر منه. قالوا عن القلعة فرانز كافكا في الرواية المألوفة يبقى المرء في نطاق الرواية، ولا يطالب بتفسير بعد انتهائه من قراءتها. ويأتي كاتب مثل كافكا، يكتب عن أمور بسيطة في الحقيقة، عن مساح أراضٍ مثلاً، ومع ذلك يتسم هذا كله بجمال أخاذ يستحوذ على القارئ بطريقة ما، لأنه ذو مغزئ كبير على نحو خاص. ألفرِد دوبلين عدد صفحات الكتاب:416 ناشر: منشورات تكوين, تاريخ النشر:2018 لغه الكتاب:العربيه وزن الكتاب:545 حجم الكتاب:21×14 نوع الغلاف:ورقي رقم الطبعه:1 مكان النشر:بيروت

تفاصيل الكتاب

تعتبر رواية القلعة من أكثر روايات فرانز كافكا كابوسية وكآبة، اعتمد فيها على الترميز بشكل كبير حتى اختلف القراء في فهم قصده وغرضه من الرواية، ترهق القلعة كافكا وقراءه، ولكنها تترك أثرها الدائم في نفس القارئ.

صدر كتاب القلعة في طبعة أنيقة جديدة وببترجمة بديعة لـ نبيل الحفار في طبعة مشتركة بين منشورات تكوين ودار الرافدين وممدوح عدوان ضمن روايات مترجمة متميزة تضم عدة أعمال لكافكا.
نبذة عن رواية القلعة

هناك أيضًا في الساحة الرئيسية كانت تقوم كنيسة، جزؤها الأكبر محاطٌ بمقبرة قديمة، وهذه بدورها محاطة بسور عالٍ، لم يتمكن من تسلقه إلا قلة من الفتية، وحتى ك لم يفلح. لم يكن الفضول ما دفعهم إلى ذلك، فالمقبرة بالنسبة إليهم لم تعد تنطوي على أسرار.

لقد دخلوها سابقًا عدة مرات عبر بوابتها الحديدية، لكنهم ابتغوا إخضاعها من فوق السور العالي والأملس. ذات يوم قبل الظهر - كانت الساحة الساكنة والخاوية تفيض بنور الشمس - أفلح ك بشكل يثير الدهشة، وفي موضع أخفق عدة مرات عنده سابقًا، في تسلقه من المحاولة الأولى وبين أسنانه علَمٌ صغير.

كانت قطع الحجارة لا تزال تتساقط من تحته عندما اعتلى السور، غرس العلم في شقٍ وفردت الريح القماشة، نظر إلى الأسفل ومن حوله وكذلك من فوق كتفه إلى الأفق، ثم إلى الصلبان المغروسة في الأرض؛ لا أحد الآن وهنا كان أكبر منه.
قالوا عن القلعة فرانز كافكا

في الرواية المألوفة يبقى المرء في نطاق الرواية، ولا يطالب بتفسير بعد انتهائه من قراءتها. ويأتي كاتب مثل كافكا، يكتب عن أمور بسيطة في الحقيقة، عن مساح أراضٍ مثلاً، ومع ذلك يتسم هذا كله بجمال أخاذ يستحوذ على القارئ بطريقة ما، لأنه ذو مغزئ كبير على نحو خاص. ألفرِد دوبلين

عدد صفحات الكتاب:416
ناشر: منشورات تكوين,
تاريخ النشر:2018
لغه الكتاب:العربيه
وزن الكتاب:545
حجم الكتاب:21×14
نوع الغلاف:ورقي
رقم الطبعه:1
مكان النشر:بيروت